لمن تدفع زكاة الفطر ؟

الكثير من الناس يجهلون لمن تدفع زكاة الفطر ويخرجونها بشكل خاطئ لذلك نوضح لكم في من هذا المقال من هم الفئات الذين تخرج لهم زكاة الفطر حتى يخرجها كل مسلم في وقتها و لمستحقيها.

لمن تدفع زكاة الفطر :-

لمن تدفع زكاة الفطر ؟
لمن تدفع زكاة الفطر ؟

قال الله تعالى في كتابه الكريم ﴿إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ﴾[التوبة:60]

لذلك تخرج زكاة الفطر للفقراء والمساكين وابن السبيل والغارمين الذين عليهم ديون وفي تحرير الرقاب وهذا كان موجود قديمًا عندما كان يوجد عبيد وهؤلاء هم الجهات التي يجب أن تخرج الزكاة لهم.

كما أنه لا يجوز وضع زكاة الفطر في المشاريع الخيرية كبناء مسجد أو غيرها، كما أنه لا يجوز إعطاء زكاة الفطر للأقارب ويجوز أن تنقل زكاة الفطر إلى بلدان أخرى لو كان أهلها بحاجة أشد إلى هذه الزكاة، ويجب أن تخرج هذه الزكاة في خلال شهر رمضان وقبل أداء صلاة عيد الفطر المبارك.

اقرأ ايضاً:

 ما هو الفرق بين زكاة الفطر وزكاة المال ؟:-

ما هو الفرق بين زكاة الفطر وزكاة المال ؟
ما هو الفرق بين زكاة الفطر وزكاة المال ؟

الكثير من الناس لا يعرف ما الفروق التي توجد بين زكاة الفطر وزكاة المال وهي كما يلي:

زكاة الفطر هي التي أشرنا إليها سابقًا ويحدد قيمتها المفتي في كل بلد كام هي مقدارها من المال على حسب الحالة الاقتصادية والظروف في هذه البلدة ولكن الأصل في إخراج تلك الزكاة هي مقدار من الحبوب كما قال الشرع ولكن هناك الكثير من المشايخ حللوا خروج تلك الزكاة على هيئة مال تحدده دار الإفتاء على الفرد.

كذلك زكاة الفطر تخرج عن القادر والغير قادر الذكر والأنثى الكبير والصغير وعلى كل فرد مسلم.

أما بالنسبة لزكاة المال فهي تخرج للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل.

وزكاة المال هي مقدار المال الذي يخرج من مال الفرد القادر فقط ويخرج ذلك على المال الذي لم يصرفه لمدة عام يخرج مقدار 2% من هذا المال زكاة عن ماله وتخرج في أي وقت من العام على أن تخرج في خلال هذا العام ولا تؤجل للعام التالي.

كما ادعوكم الآن للتعرف على الكثير من الأمور المختلفة في الإسلام من خلال الدخول على هذا الرابط.

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...