فحوصات ما قبل الزواج

يسعى كل رجل وامرأه مقبلون على الزواج الى التخطيط لمستقبلهم بعد الزواج ، فتسعى كل فتاة بعد الزواج لأن تكون أم فاحساس الامومه شئ جميل يجعلنا نسرح بخيالنا بعيدا لنرى اطفالنا اماما وليس هذا الحلم يخص السيدات بل يحلم الرجل بأن يكون أب ،فحتى نحقق حلمنا لابد من عمل فحوصات قبل الحمل أو الزواج لتجنب تأخر الانجاب او لاقدر الله حصول مشاكل للجنين فيما بعد .سنتكلم فى هذا المقال عن فحوصات ما قبل الزواج .

أهم فحوصات ما قبل الزواج

 فحوصات ما قبل الزواج
اولا بالنسبة للرجال :

لا يقتصر التحليل والفحوصات على النساء فقط ، بل لابد من عمل فحوصات ما قبل الزواج وتحاليل للرجال أيضا ،وسنذكر هذه التحاليل والفحوصات بالتفصيل

1- تحليل السائل المنوى :

عند عمل تحليل السائل المنوى للرجل، فلابد من الامتناع عن الجماع أو القذف لمده 3 ايام على الاقل ،
ان يتم اخذ العينة من داخل المعمل ،وإذا تم أخذ عينة السائل المنوى من البيت فلابد من تسليمها للمعمل خلال ربع ساعه ،وعند عمل تحليل للسائل المنوي لابد معرفة عدد الحيوانات المنوية وحركتها .
● عدد الحيوانات المنوية: العدد الطبيعي للحيوانات المنوية حوالي 15 مليون ،ولابد أن يكون عدد الحيوانات المنوية التى تتحرك حوالى 50% من عددهم وذلك خلال الساعة الاولى.
-حركه الحيوانات المنويه :لابد ان يكون هناك 25% من عدد الحيوانات المنوية يتحركون في خط مستقيم ،وإذا كانت الحيوانات المنوية وحركتها اهتزازية، فإن هذا ممن الممكن ان يكون هناك أجسام مضادة تؤثر على حركته ،وممكن ان يكون بسبب الالتهابات وهذه المشكلة يمكن علاجها .
يستطيع الحيوان المنوى أن يعيش لمدة 48 ساعة داخل عنق الرحم لتخصيب البويضة ،أما فى المعمل فلا يستطيع ان يعيش أكثر من 48 ساعة.

2-تحليل الهرمونات للسيدات :

حيث يتم عمل هذه التحاليل عن طريق أخذ عينة من الدم ، وذلك فى ثالث يوم من ايام الدوره الشهريه عند النساء، وتشمل هذه التحاليل .
-تحليل FSH وهو هرمون تفرزه الغدة النخامية وهو يوضح مخزون المبيض من البويضات، وهو منشط للحويصلات وهو منظم لعمليات النمو والبلوغ ، وينشط المبايض لإنتاج البويضه ووصولها للحجم المناسب ،تكون قراءة الFSH اثناء التبويض تتراوح بين ال20 و40 وحده دولية في المليمتر الواحد ،وإذا زاد إفراز هرمون الFSH فهذا يدل على تكيس المبايض ، او وصول المرأة لسن اليأس أو قد تكون هناك مشكلة ما .
تحليل هرمون ال LH:
هو هرمون تنتجه الغدة النخامية ،ومسئول عن التبويض ومسئول عن إنتاج هرمون البروجسترون والتستيرون ، المستوى الطبيعي له فى ايام الدوره الشهريه لابد أن يكون نصف هرمون FSH،وتزداد نسبته ايام التبويض ، فهو مسئول عن تفجير جراب الحاوي للبويضه ، وهو السبب فى حدوث التبويض

هرمون الحليب :

هو هرمون تفرزه الغدة النخامية الامامية ،تفرزه ايضا غدد الثديين لكن بنسبه ضئيله جدا ،وتختلف نسبته حسب المرحلة التى تمر بها المرأة ،فتكون نسبته فى السيدة قبل الحمل أقل من 20 نانوغرام ،اما اذا زادت النسبة عند الفتاة قبل الحمل اذا زادت نسبته فإنه يؤدي إلى تأخر الإنجاب والعقم .

تحليل TSH :

هو هرمون الثيروتروبين وهو مسئول عن تحفيز انتاج الثايروكسين 4t من الغده الدرقيه
المعدل الطبيعى لل TSH قبل الحمل أقل من 2.5mul وإذا حدث قصور في الغدة الدرقية فهذا يؤدى الى الاجهاض، او عدم اكتمال النضج للدماغ والجهاز العصبى للطفل .
اما اذا زاد نشاط الغدة فمن الممكن أن أن يؤدى ذلك للاجهاض، فلابد من عمل هذا التحليل ومعالجة الزيادة أو النقصان فى الغده .

اقرأ ايضاً:

تحليل هرمون الذكوره للمرأة:

يتم عمل هذا التحليل فى اى وقت من الشهر ويتم عمله إذا كان هناك ظهور زائد للشعر عند المرأة، أو تكيس المبايض، أو اضطراب في الدورة الشهرية.

هرمون البروجسترون:

وظيفته زيادة سماكة الرحم، وتهيئته لاستقبال بويضة مخصبة، ينتج بروتينات تغذى البويضة المخصبة ، يفرز فى النصف الثانى من الدورة الشهرية ويتم عمل هذا التحليل فى اليوم 21 من الدوره الشهريه .

تحليل الحصبه الالمانيه :

التحاليل التى تطلب من الرجل والمرأة لتفادي الأمراض التى تنتقل للجنين.
-تحليل فصيلة الدم وعامل ريسس فصيله دم (A.AB,B,O) أما عامل ريسس وهو الاهم هو موجب او سالب،فإذا كان عامل ريسس الام مثل الأب سواء كانت موجب اوسالب فستكون فيكون عامل ريسس عند الطفل موجب او سالب مثل أمه ، ولا تحدث أى مشاكل للجنين ، كذلك إذا كان عامل ريسس الام موجب والأب سالب ، فان عامل ريسس سيكون موجب مثل أمه ولا يحدث اى مشاكل ايضا ، اما اذا كان العكس فصيلة الأم سالبة وفصيلة الأب موجبة ففى هذه الحالة يولد الطفل موجب مثل والده ولا يكون متوافق مع امه .وهنا تكون المشكلة فعندما يولد الجنين وتنفصل المشيمة تنقل بعض خلايا دم الجنين الى الدورة الدموية عند الأم ، مما يدفع جهاز المناعة عند الأم لتكوين أجسام مضادة ضد العامل الرايزيسي الموجب ، حيث يولد الطفل الأول بلا مشاكل ام الطفل الثانى فسوف تهاجم الأجسام المضادة ،فتدمر له خلايا الدم الحمراء، فتسبب له الأنيميا والوفاة ، لذلك فهذا التحليل مهم جدا معرفته، لكى يستطيع الدكتور اعطاء الام حقنه حتى لا يتم تكون اجسام مضاده ضد عامل الريسس ، يولد الطفل الثانى بأمان .
هناك تحاليل اخرى لا علاقة لها والحمل وتاخر الانجاب، وإنما التحليل لتفادى الأمراض المعدية
مثل الايدز والتهاب الكبد الوبائى فلابد من عمل تحليل لهذه الأمراض لتجنب حدوث العدوى .

وإذا كان هناك زواج أقارب فلابد من من عمل التحاليل التالية تجنبا لحدوث مشاكل صحية للجنين ،

التحاليل اللازمة إذا كان هناك زواج اقارب

تحليل الثلاسيميا (الارتحال الكهربائي للهيموجلوبين) :

فحوصات ما قبل الزواج حيث أخذ عينة من أحد الطرفين لمعرفة نسبة الهيموجلوبين وخلايا الدم الحمراء، ولابد ان يكون احد الطرفين خاليا من هذا المرض حتى لا ينقل هذا المرض للطفل وتتكسر عنده خلايا الدم الحمراء ، ويكون الهيموجلوبين غير قادر على اداء وظيفته، اما اذا كان الطرفين حاملين للمرض فلا بد من الانفصال حتى لا يتم إنجاب أطفال يحملون هذا المرض.

تحليل الكروموسومات :

فحوصات ما قبل الزواج يتم أخذ هذه العينة من اى مكان فى الجسم، يحتوي على نواة،أو خليه يمكن أخذها من كرات الدم البيضاء ، أو من المشيمة ، ويتم عمل هذا التحليل لمعرفة عدد الكروموسومات ، تجنبا لحدوث تشوهات للجنين ، او الاصابة بمتلازمة داون ،أو متلازمة إدوارد ، وغيرها من المتلازمات الاخرى .

تعرفى علي ازاي اتأكد من حب زوجي وعدم تغيره بعد الزواج

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...