سيرة الصحابي الجليل طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه


اسمه كاملًا طلحة بن عبيد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب، ونجد أن نسبة يجتمع مع الرسول صلى الله عليه وسلم في اسم في مرة بن كعب، حيث يجتمع نسبه الكريم مع أبو بكر في تيم بن مرة بن كعب، كما ورد أنه قد تعددت أسمائه، حيث سمي بطلحة الخير في غزوة أحد هذا بالإضافة إلى أنه قد سمي طلحة الفياض في ذي العشيرة، كما أنه قد سمي طلحة الجود أثناء مشاركته في غزوة حنين وأيضًا بطلحة الطلحات.

هناك من كان يقول أن الرسول صلى الله عليه وسلم أطلق عليه بعض هذه الأسماء وكان لقبه أبو محمد، وكان ذلك نسبة إلى ابنه محمد الذي كان معروف بعبادته الكثيرة، وكانت أمه اسمها الصعبة بنت الحضرمي أخت العلاء وفي القديم أسلمت في مكة مع سيدات من أمهات الصحابة كعبد الرحمن بن عوف وأبي بكر الصديق وغيرهما، وأمه استجابة لأمر النبي صلى الله عليه وسلم هاجرت إلى المدينة.

إسلام الصحابي الجليل طلحة بن عبيدالله:

اقرأ ايضاً:

سيدنا يوسف والسجن

قد دخل الإسلام الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله على يد أبي بكر الصديق رضي الله عنه وكان معه أربعة من الصحابة هم الزبير بن العوام وعثمان بن عفان وعبدالرحمن بن عوف وسعد بن أبي وقاص رضي الله عليهم جميعًا، وقد كان طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه أحد العشرة المبشرين بالجنة، وهو من الثمانية الأوائل الذين دخلوا إلى الإسلام فكان لهم الأفضلية والسبق وهو من الستة الذين اختارهم عمر بن الخطاب عندما قام أبو لؤلؤة الفارسي بطعنه وأصبح عنده يقين بوفاته وأمر أن يتم اختيار واحد من بينهم لكي يكون خليفة للمسلمين.

توفي الرسول صلى الله عليه وسلم وهو كان راض عنه، واحتل طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه المكانة الكبيرة والمنزلة العظيمة بسبب ما كان لديه من خصال وصفات حميدة، فقد كان سخي وكريم يصرف أمواله على من يعرف ومن لا يعرف، ومن يسأله طالبًا المساعدة ومن لا يسأله وكان الصحابي الجليل طلحة بن عبيدالله يكرم الناس ويتصدق بالمال الكثير.

حياة طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه:

كان طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه يجاهد في سبيل الله حق الجهاد، فقد صبر على من أذوه في مكه لكي يرجع إلى الكفر ولكنه ثبت على طريق الحق ولم يعود إلى الكفر وثابتًا ثبوت الشم الرواسي، وبعد أن هاجر الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله إلى المدينة وبعد قيام الدولة الإسلامية وحارب أعداء الأمة الإسلامية بنفسه وماله وأيضًا المشركين، وكان حاضر كل الغزوات والمشاهد مع الرسول صلى الله عليه وسلم.

ولمعرفة المزيد من قصص وحكايات كل يوم زوروا موقعنا.

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...