سيدنا يوسف والسجن

قصة سيدنا يوسف والسجن هي أحد القصص الهامة التي وردت في القرآن الكريم وهي من أحد قصص الأنبياء التي تدرس للأطفال لمعرفة قصص الأنبياء وسوف نوضحها لكم.

قصة سيدنا يوسف في السجن :-

قصة سيدنا يوسف في السجن
قصة سيدنا يوسف في السجن

سيدنا هو أحد أنبياء الله تعالى ولقد ورد ذكره في القرآن الكريم في سورة يوسف وقص علينا القرآن قصة سيدنا يوسف مع امرأة العزيز حيث نصره الله تعالى وأثبت برائته وقد أنعم الله على يوسف عليه السلام بتفسير الأحلام وظهر ذلك للمساجين الذين كانوا مع سيدنا يوسف في ذلك الوقت.

وكان معه في السجن فتيان أحدهما رئيس السقاة عند الملك والآخر رئيس الخبازين فقال له الساقي أنه يرى في منامه أنه يعصر العنب بيده خمرًا في كأس الملك.

أما الخباز فقد شاهد في حلمه أنه يرى الطير تأكل من فوق رأسه وكان الطعام في طبق وطلب كل منهما من سيدنا يوسف أن يفسر لهما الرؤيا.

اقرأ ايضاً:

فقال سيدنا يوسف للساقي الذي يعسر الخمر أنه سوف يخرج من السجن وسوف يعفو عنه الملك ويعود إليه وظيفته وه الساقية ولذلك قال له سيدنا يوسف أن يطلب من الملك العفو والسماح عند الخروج من السجن وأن يشرح له أنه مظلوم.

إما بالنسبة للخباز فقد قال له سيدنا يوسف أنه سوف يصلب وتأكل الطير من فوق رأسه.

تحقيق أحلام قصة سيدنا يوسف :-

تحقيق أحلام قصة سيدنا يوسف
تحقيق أحلام قصة سيدنا يوسف

وبالفعل تحقق تأويل سيدنا يوسف لأحلام هاذان الشابان وبعد أن خرج الساقي طلب من الملك العفو وسامحه الملك.

وقد شاهد الملك رؤيا وطلب من سيدنا يوسف تفسيرها وهي أنه رأى انه يوجد سبع بقرات في منامه جميلات سمينات يأكلهن سبع بقرات قبيحات و هزيلات وفي منام آخر شاهد سبع سنابل خضر وحسناوات يأكلهن سبع سنبلات.

وقد جاء في قصص وحكايات هذه الموضوع أنه قد قال الساقي للملك عن سيدنا يوسف وعن قدرته في تفسير الأحلام فسر الملك هذه الأحلام إلى سيدنا يوسف.

فأخبر سيدنا يوسف الملك أن هذه البلاد سوف يصيبها سبع سنوات خصب وخير كثير يأتي بعدها سبع سنوات جدب وفقر لذلك يجب في أول سبع سماوات التوفير من الخصوبة والبذور ما يكفي للسبع سنوات الباقين وبالتالي تحقق تلك الرؤيا أيضًا للملك.

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...