الرهاب الاجتماعي ما هو … وما هي انواعه…وما هي طرق علاجة

ما هو الارهاب الاجتماعي

الرهاب الاجتماعي هو نوع من الاضرابات التى تحدث للفرد عندما يتعرض للحديث لاول مره امام اشخاص لا يعرفهم فيشعر بالخوف والتوتر الزائد وفي المواقف التي يشعر فيها الشخص أنه تحت المجهر أو داخل حلقه التركيز وأن الكل ينظر إليه فيخاف أن يظهر عليه الخجل أو الخوف أو أن يخطيء أو يتلعثم مما يؤدي به للارتجاف والخفقان وضيق التنفس وجفاف الحلق والتعرق .

الرهاب الاجتماعي
الرهاب الاجتماعي

كما يعتبر الرهاب مخاوف غير منطقي وغير طبيعي للكائنات المشتركة وليست شائعة جدا والحيوانات وحالات والأنشطة معظم الذين يعانون غالباً ما تدرك تماما أن لديهم رهاب ومحاولة تجنب كائن يخشى بهم إلى أقصى حد ممكن .

اعراض الرهاب الاجتماعي

  • يعتبر الرهاب من الحالات التي يسهل جدا اكتشاف اعراضها فمثلا :
  • الخوف من ان  تتصرف بصورة محرجة أو مهينة لك خوفا من أن يظن الآخرون أنك غبي غير ناضج أحمق .
  • الخوف من المواقف التي ينظر فيها إليك الآخرون حتى ولو كانوا معارفك أو من المقربين إليك مثلا .
  • الخوف عندما يطلب منك أن تؤدي دورا ما.. أن تمثل في مسرحية مثلا .
  • إذا كنت تعاني من الأعراض التالية فأنت تعاني من الرهاب الاجتماعي .
  • الخوف من ان يطلب منك إلقاء شعر أو كلمة .
  • الخوف من أن تقدم عرضاً في اجتماع ما .
  • الخوف من أن تشارك في مناقشة في الحصة أو في العمل .
  • الخوف من ان أن تقدم مداخلة في ندوة أو محاضرة .

 

مع العلم ان الخوف قد يكون مرتبطا بمعظم المواقف الاجتماعية حيث يتعلق بلقاء الغرباء فمثلا قد تخاف أن تتناول الطعام في الأماكن العامة خوفا من أن تتعرض لموقف محرج ويهزأ بك كل من في المكان .

 

 

الرهاب الاجتماعي
الرهاب الاجتماعي
اقرأ ايضاً:

فوائد عسل النحل على الريق

الخوف من المناسبات الاجتماعية .

ويعرف هذا الخوف علي انه الخوف من حضور مناسبة اجتماعية حيث انه قد يصاب المرء بالخوف لأسابيع قبل تتطلب منه الظهور للعلن كأن يكون هو صاحب الحدث أو المتحدث الرئيسي وربما يمنعه خوفه من أن يحضر وفي هذه الحالة تظهر اعراض نفسية وجسدية مثل القلق و الرعشة و سرعة خفقان القلب و التعرق بغزارة او جفاف الحلق او ألم الصدر او الصداع .

علاج الرهاب الاجتماعي

الإصابة بالرهاب الاجتماعي لها تأثيرات سلبية كثيرة قد لا تتمكن من تقديم الأفضل في المدرسة أو الكلية أو العل فقط لأنك تتجنب العمل الجماعي أو الظهور للعلن لذلك عند العلاج يجب ان نراعي انه لا أحد على وجه الأرض يستحق أن يعيش بمعزل عن الناس فقط لأنه يخاف أن يهزأ به أحد أو أن يتعرض للحرج .

علاج الرهاب الاجتماعي يتضمن خيارين أساسيين إما العلاج السلوكي أو العقاقير الطبية .

اولا العلاج السلوكي يتضمن :

  •  العلاج بالتنبيه … وهو محاولة الفصل بين تفكيرك الشخصي وذلك الناتج عن الرهاب الاجتماعي، فعندما تفصل ما بين تفكيرك الشخصي وتفكيرك الناشئ من رهابك الاجتماعي ستكون في الطريق الصحيح إلى العلاج .
  • العلاج بمواجهة الخوف … وهذه الخطوة تحديدا تحتاج منك إلى شجاعة وقوة، وقد تكون الأصعب بالنسبة لك، ولكن نتائجها سريعة بإذن الله في علاج الرهاب الاجتماعي .
  • العلاج بوسائل الانشغال … يعتبر من أهم الأشياء في رحلة العلاج حيث ان التقليل من الرسائل السلبية والتفكير السلبي لا يكون ذلك إلا بوجود مصادر انشغال جديدة تبعث برسائل إيجابية ومن أفضل هذه الوسائل :

الذكر عموما وقراءة القرآن بتدبر خصوصا .
الممارسة الدورية للرياضة .
قضاء أوقات ممتعة مع الأسرة والأطفال ومساعدة الآخرين .
مطالعة البرامج المفيدة والشيقة .

يجب ان نعرف كلنا ان في النهاية ليس هنالك علاج فوري للرهاب الاجتماعي ولكن عليك ان تلتزم بما تنوي القيام به في سبيل العلاج حتى لو تأخرت النتائج بالظهور على الأقل ستكون أفضل حالاً مما لو استسلمت .

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...