اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال

0 17

الحمى وارتفاع الحرارة، تعتبر لحمى وخاصة المصحوبة بارتفاع درجة الحرارة من أشهر وأخطر الأمراض التي تصيب الكثير، كبير كان أم صغير، وينتشر بصفة خاصة بين الأطفال، وللحمي أعراض كثير منها: –

  1. ارتفاع درجة حرارة الجسم لتتخطي الحرارة الطبيعية للجسم وهي 37 درجة مئوية.
  2. الشعور بضيق وعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.
  3. أحساس الجسم بالإعياء الشديد، ووجع في جميع انحاء الجسم، وشعور مستمر بالدوخة وزغللة في العنين.
  4. في بعض الأحيان يحدث طفح جلدي خفيف في مناطق مختلفة من الجسم.
  5. الشعور بألم شديد في الحلق نتيجة الالتهاب وصعوبة شديدة في ابتلاع السوائل.
  6. حدوث ضعف بصفة عامة للجسم، والشعور بألم في المفاصل وعضلات الجسم.
  7. حدوث عرق كثير لكامل الجسم، والشعور الدائم بجفاف الفم والحلق.

اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال

اسباب ارتفاع الحرارة عند الأطفال
اسباب ارتفاع الحرارة عند الأطفال

اقرأ ايضا:- نصائح للمراة بعد الزواج

من العرضيات التي نتعرض لها هي ارتفاع الحرارة عند الاطفال فهي ليست مرض كما يظن البعض، ويحدث ارتفاع حرارة جسم الأطفال نتيجة لفيروس ما يصيب الطفل، والأهم عند ارتفاع درجة حراة الطفل هو كيفية القضاء على مسببات الحرارة وكيفية علاجها.

وبين العديد من أطباء الأطفال المشهورين أن ارتفاع الحرارة لدي الأطفال له العديد من الأسباب منها ما يلي:

  • حدوث عدوي التهاب الجهاز التنفسي سواء العلوي أو السفلى لدي الأطفال.
  • التهابات الأذن الوسطي للطفل، وكذلك التهاب اللوز والحلق.
  • حدوث التهاب فيروسي أو بكتيري ينتج عنها نزلات معوية حادة للطفل.
  • أصابه الطفل ببعض أمراض الحميات التي من أعراضها ارتفاع درجة حرارة الجسم مباشرة، ومنها الحصبة والتيفويد والجديري المائي والتهاب الغدة النكافيه.
  • التعرض الكثير لحرارة الشمس مما ينتج عنه اجهاد حراري للجسم وحدوث ارتفاع درجة الحرارة.

علاج الحمى وارتفاع حرارة الجسم

علاج الحمى
علاج الحمى

لعلاج الحمى يوجد العديد من الطرق والعوامل التي من السهل اتباعها، للشفاء من الحمي في أسرع وقت ولتجنب حدوث أي مضاعفات لها، ومنها ما يلي: –

  • عدم التدخين أو التعرض للتدخين وخاصة للأطفال والرضع لما له من أثر سلبي على عدم التماثل للشفاء من الحمي، بل يزيد من حدة الحمي الي أقصي درجة.
  • استخدام حمام الماء الدافئ، والجلوس في بانيو الماء الدافئ لمدة ربع ساعة على الأقل، حيث يساعد ذلك الجسم على التعرق، والتعافي من الحمي بأسرع وقت ممكن.
  • المحافظة قدر الإمكان على النظافة العامة للجسم، لتجنب الإصابة بأي عدوي فيروسية أو عنقودية.
  • تناول أدوية خفض الحرارة المتعارف عليها عند الضرورة، إذا تضاعفت الحمي، ومن أشهر تلك الادوية، ولا تحتاج لوصف طبيب، ادوية البراسيتامول.
  • أخذ جرعات صغيرة جداً من الادوية المقترحة، وتجنب أخذ الاسبرين لمن هم دون الثمانية عشر عاماً.
  • حصول الجسم على الراحة الكافية، حيث يساعد ذلك على التماثل للشفاء بشكل عاجل.
  • ينبغي الاكثار من السوائل الفاترة مثل العصائر الفريش الطبيعية المصنوعة في المنزل.

اقرأ هنا ايضا:- كل ما يخص الحامل

نصائح هامة لعلاج الحمى

  • ارتداء الملابس المريحة والواسعة وخاصة القطنية منها، وذلك للحفاظ على برودة الجسم، وعلينا التخلص من أي ملابس زائدة على الجسم للتخفيف من حدة الحرارة، وتجنب أقمشة البوليستر نهائياً.
  • تناول المياه النقية بكميات كبيرة جداً قدر المستطاع، وذلك لفقد الجسم الكثير من المياه نتيجة التعرق وقد يحدث جفاف، لذبك علينا شرب كميات وفيرة من المياه الفاترة بشرب كوب على الأقل كل ساعة.
  • الإكثار من تناول المشروبات والسوائل، مثل العصائر الطبيعية والشوربات الدافئة، وخاصة شوربة الخضار، لما لها من أثار طيبة في سرعة الشفاء من الحمي.
  • واخيراً إذا زادت درجة حراة الجسم فوق 39.5 درجة مئوية، يجب استشارة الطبيب علي الفور، ولا نتردد في ذلك لسلامة المريض وعدم حدوث مضاعفات من الحرارة الزائدة.
قد يعجبك ايضا

شاركنا بالرد على المقال

يمكنك إضافة رد بالأسفل

شكرا للرد