اتيكيت زيارة المريض في البيت

زيارة المريض الغرض منها إحاطته بمشاعر الحب و اعطاءه الكثير من المعنويات التي يحتاجها  ، ولكي يتم الواجب على أكمل وجه ،تنبهي بقواعد  الإتيكيت وآداب زيارة المريض في البيت

زيارة المريض

أمرنا الله تعالى بزيارة المرضى ، وجعلها من أهم العبادات في التقرب إليه فضلا عن الثواب الذي يأخذه  الزائر .

اقرأ ايضاً:

فحوصات ما قبل الزواج

كل ما يخص الحامل

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” حق المسلم على المسلم ست قيل : ما هي يا رسول الله ؟ فقال : إذا لقيته فسلم عليه ، وإذا دعاك فأجبه ، وإذا استنصحك فانصح له ، وإذا عطس فحمد الله فشمته ، وإذا مرض فعده ، وإذا مات فاتبعه ” ، لذلك زيارة المريض فضل ورعاية من الله ، والإقرار بنعم الله ، وإدخال السرور على قلب مسلم ضعيف .

اتيكيت زيارة المريض في البيت

 زيارة المريض

  • الانتظار لمدة يومين قبل زيارة المريض ، لأعطاء الفرصة للمريض للتخلص من شعور بعض التعب .
  • ابلاغ اهل المريض أو المريض نفسه هاتفيا بمعاد الزيارة ، يفضل توقيت الزيارة يكون بعد الظهر لكي يحصل المريض على قسط من الراحة .
  • معرفة معلومات بسيطة عن مرضه حتى تستطيعي انتقاء هدية مناسبة ، لأن هدية مثل الورد مع أمراض التنفس لا تصلح ، أو كتب للقراءة لمريض أجري عملية جراحية في عينه لا اصلح أيضا .
  • الدخول بابتسامة على الوجه للمريض ولا يتم أظهار علامات القلق المبالغ فيه ، ولكن نكون كلنا تفاؤل وحب ، واستخدام عبارات محفزة للرفع من الحالة المعنوية .
  • تحدث مع المريض عن أشياء بعيدة عن المرض والمرضى .
  • لا نسأل المريض عن مرضه، فبعض الأمراض قد تكون محرجة، و قد لا يرغب في التحدث عنها.   
  • عند الزيارة للمريض لا تستعمل عطرا نفاذا .
  • تجنب التدخين تماما من جانب المدخنين .
  • لا يصح اصطحاب الأطفال عند الزيارة للمريض .
  • لا تجلسي ع سرير المريض حتى و أضطر الأمر للبقاء واقفة .
  • لا تطيلي الزيارة أكثر من نصف ساعة .
  • إذا جاء زوار آخرون يستحسن المغادرة و افساح المجال للذين أتوا حديثا بالجلوس والاطمئنان على صحة المريض.

 

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...