أهمية صيام رمضان للأطفال وكيفية تشجيعهم

يمثل رمضان فرصة جيدة لأطفالنا للاحتفال , وهو شهر كريم لابد من استغلاله من خلال غرس قيم ومبادئ ايمانية للأطفال من خلال الحديث معهم عن فضل شهر رمضان وأهمية صيام رمضان للأطفال وتدريبهم على الصيام .

كيفية تشجيع الأطفال لصيام رمضان

صيام رمضان للأطفال
يجب على الآباء البحث عن طرق جديدة من أجل تشجيع صيام رمضان للأطفال ، دون اللجوء للعنف أو الصراخ أو إجبار الطفل على الصيام , حتى لا يعتقد الطفل أن الصيام تعذيب للنفس ، يمكن إتباع بعض الوسائل العلمية التى تشجع على صيام رمضان للأطفال :-

الزينة

إن الزينات التى تملاء الشوارع والطرقات لها أكبر أثر في نفس الطفل , خاصة إذا شارك فيها بنفسه , وخاصة إذا كانت داخل البيت أيضا ، ويمكن كتاب بعض العبارات مثل “أهلا رمضان” , “أهلا شهر الصيام” , “مرحبا شهر الغفران” فيشعر الطفل من ذلك أن رمضان عيد يحتفل به .

فانوس رمضان

في بداية شهر رمضان أحضر لطفلك الفوانيس كهدية بمناسبة الشهر الكريم , كي يشعر الطفل أن هذا الشهر يأتي ويأتي معه الخير فيحبه ويحرص على الصيام .

التدرج معه في الصيام

فلا شرط أن يصوم الطفل شهر رمضان بالكامل في البداية أو يصوم اليوم إال نهايته , بل يفضل التدرج معه فهو لم يبلغ سن التكليف بعد ، ومحاولة فتح باب النقاش بين أطفالك تقول لهم “من يصوم أكثر له جائزة أكبر” و ” من يصلي التراويح إلي نهايتها له جائزة .

شراء ثيابا جديدة للأطفال في رمضان

قم بشراء ثياب العبادة لهم ، فإذا كان ولدا اشتر له ثوبا جديدا ومصحفا ومسبحة , والفتاة اشتر لها عباءة وطرحة صغيرة ومصحفا جديدا , كي يتهيأ نفسيا للعبادة ونزول المسجد للصلاة وقراءة القرآن .

غلق التلفاز في رمضان

أغلق التلفاز في رمضان وابدأ في إعداد برامج خاصة بالبيت مثل ( مسابقة لحفظ القرآن في بيتك ، مجلس يومي تتجمع فيه الأسرة تتذكر فيه أحاديث الرسول ، أن يختم البيت القرآن ختمة خاصة بالأسرة يقرأ فيها كل أفراد الأسرة ، صلاة العائلة للتراويح معا ، الذهاب لزيارة الأقارب وصلة الرحم ) , هذه البرامج سوف تغني عن التلفاز وتغرس في نفوس الأبناء حب رمضان والطاعة .

أهمية صيام رمضان للأطفال

 صيام رمضان للأطفال
يعتبر رمضان فرصة عظيمة لغرس الإيمان في نفوس الأطفال , وتعليم الطفل قيم ومبادئ من خلال الصيام في شهر رمضان الكريم ، حيث أن صيام رمضان للأطفال له أهمية عظيمة ومنها :-

الصبر

صيام رمضان للأطفال يعلمهم الصبر ذلك من خلال الصيام و تحمل الجوع والعطش .

المراقبة

فالطفل لا يأكل ولا يشرب ويعلم أن الله وحده يراه .

حب القران

يميل الطفل في الصغر إلى تقليد سلوك الكبار ومحاولة القيام بنفس الأفعال التي يقومون بها فعندما يرى الطفل والديه وأخواته يقرأون القرآن سوف يقلدهم ويقرأ ، وهذا يقوي عند الطفل داعي الفطرة بل يحببه في القرآن الكريم , ويعلمه كيف يقرأ القرآن ويصبح قرأته يسيرة علي لسانه في الكبر .

حب المسجد

عندما يصلي مع والده صلاة التراويح في المسجد , واشراكه في المسابقات الخاصة بالمسجد .

الترابط الأسري وصلة الرحم

شهر رمضان فرصة عظيمة لتقوية الترابط الأسري وصلة الرحم ، فالأسرة تجتمع مرتين يوميا على مائدة طعام واحدة , ويزداد ترابط الأسرة بعضهم ببعض ، وهذا له أثر كبير على تماسك شخصية الطفل وقوتها ، وتبادل الزيارات بين أفراد العائلة في الشهر الكريم واجتماعهم على مائدة إفطار واحدة , يقوي في نفس الطفل أهمية صلة الرحم .

الجود والكرم

عندما يبدأ الآباء في إخراج زكاة الفطر وصدقاتهم خلال الشهر الكريم يتعلم الأبناء منهم حب الصدقة خاصة عند حرص الآباء تعليم أبنائهم هذا الأمر .

قد يعجبك ايضا
التعليقات
جاري التحميل ...