أحدث المواضيع

طبيب فرنسي ينصح بإجراء العمليات الجراحية للقلب بعد الظهر

طبيب فرنسي ينصح بإجراء العمليات الجراحية للقلب بعد الظهر، وليس في الفترة الصباحية، حيث أشار أن القلب له قدرة كبيرة على مقاومة نقص الأكسجين خلال فترة الظهر، وأكد أخصائي جراحات القلب بمعهد باستير دي ليل بفرنسا البروفيسور “دافيد مونتاني” أن الوقت المناسب من أجل إجراء العمليات الجراحة للقلب ومنها عمليات لانقباض عضلة القلب أو جراحة فتح مجرى الشريان التاجي أو حتى عمليات تغيير صمامات أو عمليات زراعة القلب لتكون في فترة الظهر وليس في الفترة الصباحية.

دراسة عن إجراء عمليات القلب في الفترة الصباحية وفترة الظهيرة

وقام مجموعة من الأطباء بإجراء دراسة على عينة شملت 596 مريض تم إجراء عمليات جراحة القلب منهم 298 حالة كانت في الفترة الصباحية، وحوالي 298 تم إجراء العمليات جراحة القلب خلال فترة الظهر، وأوضحت الدراسة أن جراحة القلب التي تم في فترة الظهر كانت المشاكل الصحية بعد إجراء العملية أقل بنسبة الضعفين من المشاكل التي تعرض لهم من قاموا بإجراء العملية في الفترة الصباحية، تبعا للتصريحات التي أدلى بها الطبيب الفرنسي.

وتوصل الأطباء مايكل بونج ومايكل روسبانخ، وجيفري هول من الولايات المتحدة الأمريكية، والحاصلين على جائزة نوبل في مجال الطب، حيث أشاروا أن عملية التمثيل الغذائي في الجسم البشري تعتمد على الساعة الداخلية التي يتم فيها تنظيم الدورة القلبية في مدة الأربعة والعشرين ساعة.

كما قام باحثون فرنسيون بإجراء تجارب على الفئران والتي أظهرت أن هناك بروتين يسمى “ريفيرا” ينتج عنه جينات تعمل على تفعيل الدورة القلبية وتؤثر على مقاومة الخلايا الحية لنقص كمية الأوكسجين، وكذلك البروتين، وأكدت جميع الدراسات على أن إجراء العمليات الجراحية في القلب لابد أن تكون في فترة الظهر أفضل من الفترة الصباحية لتقليل المضاعفات الناتجة عن إجراء العمليات الجراحية للقلب في فترة الصباحية.

ولمعرفة المزيد من خلال موقعنا كل يوم يرجى زيارة قسم منوعات.

مقالات ذات صله