أحدث المواضيع

الكشف عن تفاصيل العصر الجليدي القادم

سيشهد كوكب الأرض عصر جليدي جديد خلال العشرين عامًا القادمة ولكن ستشهد بريطانيا الجزء الأكبر منه، وهذا العصر الجليدي القادم سيحدث موجة برد قارسة وتساقط ثلوج من المحتمل كثرة عدد الوفيات فيها كما حدث من قبل في بعض دول آسيا وأُلغيت الكثير من الرحلات وحدث الكثير من الفوضى وعدم الاستقرار، وأدى إلى شيء من الفزع والرهبة في قلوب المواطنين.

أخر أخبار العصر الجليدي:

من المتعارف عليه أن “نهر التايمز” من أكبر الأنهار وأكثرهم شهرة في بريطانيا العظمى ويبلغ طوله ٣٤٦ كم ، وستلاحظ في العشرين عامًا القادمة تحول هذا النهر إلى كتلة جليدية، وهذا ما كشفه باحثون روس وبريطانيون من خلال دراسة قاموا بها أفصحت عن اقتحام العصر الجليدي لبريطانيا العظمى والذي يستهدف أهم الأنهار في البلاد ويجمدها خلال الأعوام العشرين القادمة بدءًا من الآن.

كما بررت هذه الدراسة سبب اقتحام العصر الجليدي لبريطانيا وهو تراجع الموجات المغناطيسية للشمس أو بمعنى آخر وجود موجات مغناطيسية في طبقتين مختلفتين تقعان داخل الشمس ، خلال تلك الآونة، الذي يؤدي بشكل واضح إلى معاناة كوكب الأرض من فترات البرد القارس، وهذا ما لاحظناه بالفعل في الفترة الأخيرة.

فتشع الشمس توهجات قوية في أوج نشاطها، تنطلق منه الموجة المغناطيسية، فيؤدي إلى توليد شحنات كهربائية تضرب كوكب الأرض، ولعلنا نتذكر أن كوكب الأرض تعرض لمثل هذا العصر الجليدي في الفترة الزمنية من عام ١٦٤٥ إلى عام ١٧١٥، والجدير بالذكر أيضًا أن دولة كندا كانت معظمها مُغطاة بالجليد قبل عشرين ألف سنة.

تجميد نهر التايمز في العصر الجليدي القادم:

وأوضحت تلك الدراسة أيضا أن نهر التايمز سيتجمد في شتاء عام ٢٠٣٠، واستنادًا إلي آراء العلماء والباحثون إن هذا الأمر يستغرق حوالي ٣٠ عامًا حتى تعود الأمور لطبيعتها ويعود نهر التايمز من جديد ويرحل عصر الجليد عن بريطانيا العظمى وأنهارها، وأيضًا أكد هؤلاء العلماء أنه يجب احتواء ظاهرة الاحتباس الحراري التي تقتحم كوكب الأرض منذ سنوات طويلة، والكثير منَّا لا يعلم أن الفترة التي يعيشها كوكب الأرض الآن هي فترة الدور بين الجليدي وتعرف باسم فترة الهولوسين.

ولمعرفة كل ما هو جديد حول العالم يرجى زيارة موقعنا كل يوم

مقالات ذات صله