أحدث المواضيع

مومياء داي الصينية أغرب مومياء في التاريخ !! محتفظة بشكلها بعد هذا الزمن الطويل

■ أغرب مومياء في التاريخ !!

رغم أنها ماتت قبل 2100 سنة إلا أن جلدها لا يزال يحتفظ ببعض من طراوته، ويبدو شكلها كما هو لم يتغير،
إنها زوجة الحاكم الصيني، التي لم يتغير شعرها، ولا رموش عينيها، كما حافظت على ذراعين وساقين لم تنثنِ.

وتعتبر “مومياء داي” المكتشفة في الصين أعجوبة في البقاء طوال هذا الزمن الطويل، وتستحق فعلا لقب أغرب مومياء في التاريخ

بل إنها أفضل مومياء حافظت على شكلها وتفاصيلها لحد كبير لأكثر من 20 قرناً من عمر الزمان.

أغرب مومياء في التاريخ

■ أغرب مومياء في التاريخ !!

قد عثر على المومياء عام 1971 في مقبرة تحتوي على أكثر من ألف من التحف المحفوظة جيداً.
وكانت المفاجأة هي تلك الجثة التي تحتفظ بحالتها بطريقة مبهرة، وفوجئ العلماء أن جثة الأميرة شين شوي تحتفظ بأغلب أعضائها الداخلية، بطريقة بارعة،

كما توصلوا إلى فصيلة دمها “أي A”. وبحسب الأبحاث فإنها ماتت بسبب علل في القلب، وذلك في سنّ الخمسين تقريباً،

■ أغرب مومياء في التاريخ !!

وكان أسلوب حياتها المترفة وبدانتها سببين لوفاتها.
وداخل قبرها، عُثر على خزانة ملابسها، التي تظهر كم كانت منعمة، واحتوت الخزانة على 100 قطعة من الملابس الحريرية غالية الثمن.

ودفنت معها كل أدوات التجميل الخاصة بها ومعدات التوليت والنظافة الجسدية.
أما الجسد نفسه فقد تم تقميطه بواسطة 20 طبقة من الحرير، بعد أن أغلق بإحكام في أربعة أكفان مغطاة بالفحم والصلصال،

بحيث يمنع دخول البكتريا للجثة أو تسرب الماء، ما حافظ على المومياء طوال هذا الوقت،

كما عثر على جثث العشرات من العبيد الذين تم التضحية بهم ودفنهم مع الأميرة ليخدموها في العالم السفلي

مقالات ذات صله